الصين ترد على اتهامات واشنطن لها باختراق أبحاث «كورونا»

علقت وزارة الخارجية الصينية على اتهامات مسؤولين أمريكيين حول إقدام قراصنة مرتبطين بالصين، باختراق منظمات أمريكية تجري أبحاثا بشأن «كورونا»، ووصفتها بـ«الافتراءات».

وقالت وزارة الخارجية الصينية في بيان، الخميس، إن بكين تنفي افتراءات الولايات المتحدة.

وأضاف المتحدث باسم الوزارة تشاو ليجيان، أنه ينبغي إدانة أي تصرفات من خلال الإنترنت تهدف إلى تقويض جهود مكافحة الوباء.

إلى ذلك دانت السفارة الصينية في واشنطن اتهامات المسؤولين الأمريكيين لبكين ووصفتها بـ«الأكاذيب».

وقالت السفارة: «أصدر مكتب التحقيقات الفدرالي الأمريكي تحذيرا يستند إلى افتراض الذنب ودون أي أدلة»، ونرى أن الاتهام الأمريكي يقوض «التعاون الدولي القائم في مواجهة الوباء».

يأتي ذلك بعد إعلان مكتب التحقيقات الأمريكي (إف.بي.آي) ووزارة الأمن الداخلي في بيان مشترك، أمس الأربعاء، أن المكتب يحقق في عمليات اختراق لمنظمات أمريكية من قبل متسللين مرتبطين بالصين رصدوا وهم «يحاولون الحصول بشكل غير قانوني على مواد ثمينة تخضع لحقوق الملكية الفكرية وبيانات خاصة بالصحة العامة تتعلق باللقاحات والعلاجات والفحص، وذلك عبر شبكات وأفراد مرتبطين بأبحاث تتعلق بمرض كوفيد-19».

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*