اللجنة العلمية لمكافحة كورونا: فحوصات واختبارات الفيروس في تزايد مستمر

قال الدكتور حسام حسنى رئيس اللجنه العلمية لمكافحة كورونا بوزارة الصحة، إن الدور الإعلامى فى تلك الفترة دور مهم جدا، مشيرا إلى أن الأرقام التى تهمنا هى أرقام حالات الشفاء وحالات الوفاة.وتابع حسنى خلال مداخلة هاتفية فى برنامج آخر النهار المذاع على قناة النهار والذى يقدمه الإعلامى تامر أمين، أن هناك ارتفاعا كبيرا فى نسبة حالات التعافى من كورونا خلال الفترة الماضية ، مؤكدا أن الاطمئنان الذى قد يشعر به المواطن هو اطمئنان زائف ، مطالبا المصريين بضروره الالتزام بإجراءات التباعد الاجتماعى خلال الفترة المقبلة خاصة خلال عيد الفطر.وواصل حسنى قائلا: “مصر ستتعايش مع فيروس كورونا ولكن بقواعد صحية يجب الالتزام بها، مطالبا المصابين الذين تم شفاؤهم بالتوجه لبنك الدم للتبرع بالبلازما بعد اربعة عشر يوما.وعلى صعيد آخر، قال الدكتور حسام حسني، رئيس اللجنة العلمية لفيروس كورونا بوزارة الصحة، أن الفحوصات واختبارات كورونا فى تزايد مستمر داخل مصر، موضحًا أن العالم الآن يتجه إلى تقسيم مرض كوفيد – 19، إلى حالات بسيطة ومتوسطة وحالة شديدة، وحالات بدون أعراض.وأوضح، أن يتم إجراء التحاليل على كل المشتبه بهم أو المخالطين لحالات إيجابية، بهدف وقاية المجتمع والمواطنين، مستطردًا: “ هدفنا منع انتشار المرض بين المواطنين والأطباء“.
وأضاف: “لا يوجد انضباط، والناس زعلت منى لم قلت لا بد أن يزداد وعى المواطنين تجاه المرض.. أعداد المرضى تساوى وعى مجتمعى، والشفاء من عند الله ثم من عند الأطباء“.

وتابع: “نخشى من أسبوع قبل العيد وتدافع الناس على الأسواق، ولا بد من إجراءات احترازية فى منتهى الشدة.. ولو عاوزين نعدى لا بد من وعى الشعب.. ولن تنتهى هذه الأزمة إلا بعد الدواء والمصل.. واستخدام البلازما فى بعض الحالات وصلت لدرجة الشفاء“.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*